عراف مكسيكي: سوريا تتعرض لغزو خارجي.. وأوباما يفقد منصبه

أخبار . محبة الرحمن منذ 6 سنوات و 8 شهور 0
عراف مكسيكي: سوريا تتعرض لغزو خارجي.. وأوباما يفقد منصبه
تنبأ العراف المكسيكي الشهير أنطونيو فاسكيز بأن سوريا ستتعرض لغزو خارجي خلال 2012، كما توقع أن يخسر الرئيس الأمريكي باراك أوباما الانتخابات الرئاسية التي ستجرى خلال العام الجاري.

ويصف فاسكيز نفسه بأنه "كبير العرافينويتزعم تقليدا مكسيكيا يعرف باسم "السحرويتركز في مدينة كاتماك، جنوب شرق المكسيك.

وبدأ فاسكير تنبؤ ما سيحدث خلال العام الجديد قبل 25 عاما، وتصيب بعض تنبؤاته ولكن تخفق أخرى.

فقد توقع تشخيص زعيمين في أمريكا اللاتينية بمرض السرطان العام الحالي على سبيل المثال.

يذكر أنه تم تشخيص الرئيسة الأرجنتينية كريستينا فرنانديز والرئيسة البرازيلية ديلما روسيف والرئيس البرازيلي السابق لويس ايناسيو لولا دا سيلفا والرئيس الباراجواي فرناندو لوغو بالإصابة السرطان خلال الأعوام الأخيرة.

ويتوقع العراف أن الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز، الذي يزعم أنه تعافى من مرض السرطان، سيعاني مما وصفه بـ"انتكاسة مروعة".

وخلال مؤتمر صحفي عقد في مدينة "مكسيكو" ونقلته هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سيأرجع فاسكيز حالات السرطان إلى "سحر" يمارس ضد زعماء أمريكا اللاتينية، ويعتمد فاسكيز في تنبؤاته على قراءة كروت التارو والتنجيم.

وقال العراف عن الرئيس أوباما: "أشعر أنه سيخسر، وسيتعرض للكثير من الهجوم، سيكون لدى الجمهوريين المال وسيضعون الكثير من الضغوط عليه لدفعه إلى ارتكاب أخطاء".

وقال أيضا إن سوريا ستتعرض للغزو، ولكنه لم يحدد الجهة التي ستقوم بذلك.

وأضاف: "أرى مشاكل في سوريا أكثر منها في العراق وكوريا، فسوريا تقف ضد العالم الإسلامي وضد أوروبا والولايات المتحدة.. ربما تتعرض للغزو، وقد يسقط المزيد من القتلى".

ويزعم فاسكيز أن نسبة الدقة في نبوءاته تصل إلى 80%، وفي العام الماضي توقع أن يتراجع اليورو، وأن يحدث ركود في الدول المتقدمة، وفي المقابل لم يصدق توقعه باغتيال أحد رؤساء أمريكا اللاتينية خلال 2011، كما لم يصدق توقعه بوفاة المغنية الأمريكية بريتني سبيرز خلال 2008.

 
التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -