يا ( سيِّدة شعري ) أنا .. قومي إرقصي بين السطور

عام   محبة الرحمن منذ 5 سنوات و 4 شهور 118

 

 

يا ( سيِّدة شعري ) أنا .. قومي إرقصي بين السطور
في داخلي شوق / وعذر .. والله يعين المبتلي ..!

زعلانه مني ! وتنهدم فيني ملايين القصور
لأنك طموحي .. ورغبتي .. وتخطيطي لـ مستقبلي !

" بركان " شعري .. ما هدى وخايف مع المُده يثور !
في غيبتك .. شفتي الشعر وشلون فيني ينغلي ؟

زعلانه أدري .. وضيقتك في داخلك أربع شهور !
وتأكدي إنَّ إزْعَلِك .. هو يُعتَبَر نفس إزعَلي

يا زهرةٍ وسط العمر مو مثلَهَا , باقي الزهور
يطاوعك قلبك كذا ؟ - عن زارعك ما تسألي !

ما كني إلا لك سما .. وفي هـ الفضا إنتي طيور !
يعني وجودك زينتي .. ولزوم فيني [ تمتلي ] ..!

من يوم ما غبتي وأنا : ضايع بلا قلب وشعور !
تايه ولا عندي أمل .. في آخري وفي أولي

يا أطهر اللي قابَلَت عيني على مر العصور
تعالي عندي وإسكني فيني .. كفى لا ترحلي !

يرضيك أقابل هـ البحر وأرمي من الضيقه صخور ؟
وأذكر سوالفنا بـ وَلَه .. وش قلتلك / وش قلتِلي !

في غيبتك حالي تَعَب ..وصرت ما أحب الظهور
ما غير أتمتم في نِدَم : يا وَيْلَ لي يا وَيْلَ لي !

إيه أعترف خنتك , ولكني رغم هذا غيور
أرفض تخونيني .. وأدري فيك ما ترضي علي !

شاعر .. وأكتب ما أبي وأقولها في كل غرور
إنك تحبيني غصب وسِمْعي الكلام اللي يلي :

كان القصايد مطلبك ؟ وهي اللي بتحل الأمور
بكتب قصيده أحلى من .. " صَوتُ صفير البُلبُلي "

 

إضافه رد جديد
مجموع التعليقات (0)